• ×
الجمعة 11 محرم 1440 | 01-08-1440

دروازة النخيل تسدل ستارها عن فعالية ( فريج صويلح)

دروازة النخيل تسدل ستارها عن فعالية ( فريج صويلح)
عبد الرحمن البطيح - نوافيكم- الأحساء 

وسط أجواء شعبية وأهازيج الغناء القديمة أسدلت دروازة النخيل اليوم ستارها على فعالية (فريج صويلح)، التي استمرّت ثلاث أيام، وذلك من يوم الخميس الموافق ١٥ فبراير حتَّى اليوم السبت.

حيث قُدِّمت في الفعالية العديد من البرامج الترفيهية الممتعة التي تناسب جميع الفئات العمرية، مِن مسابقات للأطفال، وشخصيّات كرتونية بالزي الشعبي، بالإضافة لمسرحية "بين نارين".
هذا ويُذكر أن الفعالية هي من تنظيم فريق "بسمة عطاء" الترفيهي، ورعاية إعلامية من مجموعة "ميمو ميديا" الإعلامية .

كما تألقت أركان التصوير الفوتوغرافي هُناك، لِما احتوت عليه من طابع تراثي شعبي متميز، وهذا الطابع هو الذي جذب العديد من الزوار إليهم للتصوير الفوري.

هذا وقد تحدث مخرج مسرحية "بين نارين" الأستاذ/ يوسف الدعيلج عنها، والذي ذكر أنها تتحدث عن هموم وقضايا الشباب في المجتمع السعودي، كما أنها من تأليف فرقة "قراطيس"، ومن تمثيل نخبة من الممثلين الشباب وهم: يوسف الدعيلج ، وصالح الدعيلج ، وبدر الراجح ، وصالح المذن ، ودغاش الدفاع ، وعلي سعيد حسن وإبراهيم الهويدي.

أيضاً تألق المسرح الخارجي في اليوم الأخير الذي استضيف فيه مدير فرقة "آت" للشخصيات شياب وأبدى سعادته في المشاركة بهذا الهرجان.

على صعيد آخر فقد أبدى بعض الزوار رأيه في الفعالية، ومنهم "آمنة" التي ذكرت بأن المهرجان جميل، ونتمنى يمتد عدة أيام، أما "هودج" فقد قالت أن المهرجان جميل جدا و مشوق، وأتمنى زيادة الألعاب الخارجية.

image

image


image

image

image

image


image
 0  0  731

جديد الأخبار

احتفلت مدرسة الوعي الإسلامي بحويه بالذكرى الثامنة والثمانين لليوم الوطني للمملكة العربية السعودية تحت إشراف قائد المدرسة القائد التربوي الأستاذ يحيى..

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:12 صباحاً الجمعة 11 محرم 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها