• ×
السبت 12 محرم 1440 | أمس
د . ابراهيم الأسمري

لو أن فتاة " ابوسكينة " من مكان آخر!! مقال للدكتور ابراهيم الأسمري


المتابع حالياً لقضية فتاة بحر ابوسكينة يلاحظ اهتماماً واسعاً من الجهات الحقوقية والانسانية اليمنية والوقوف خلف (عرفات ) بل وحولو الأمر الى قضية وطنية ودعموها بكل ما يملكون، ليس لشيء وإنما لكونه من بني جلدتهم وذلك من أبسط حقوقهم بل حق شرعي ووطني ومن هذا المنطلق انبروا للدفاع عنه ، على النقيض تماما لاحظنا اهتماماً محدوداً ومقصوراً من بعض وسائل الإعلام المحلي تجاه هذه القضية وكأن الطرف الآخر ليس من هذا البلد! .
أيا كانت أبعاد القضية ومسبباتها يتوجب على كل الجهات الرسمية وغير الرسمية الوقوف بجانب الفتاة ومعرفة ملابسات القضية وخفاياها والمساهمة في حلها.
مع كامل الإحترام لأنظمة وقوانين البلد الشقيق اليمن إلا انه من المفترض التدخل السريع وحل المشكلة بأي طريقة يتفق عليها الطرفين .
أنا أنصح الجميع خاصة أقارب الفتاة بتحكيم العقل والعقل لا سواه في هذه القضية وجميع القضايا .
سؤالي البريء أين هو دور الهيئات الحقوقية والجهات ذات العلاقة سواءاً في محافظة محايل أو في منطقة عسير ؟ بل أين هو دور حقوق الإنسان ووزارة الخارجية في بلدنا الحبيب تجاه الفتاة وحقها وماهو وضع عائلتها حاليآ وماهي الأسباب التي كانت خلف القضية ؟ سؤالي هذه المرة سيكون الأخير ؛ لو أن الفتاة من مكان آخر غير مركز بحر ابوسكينة التابع لمحافظة محايل ، هل سيكون نفس التأخير والعتمة أم أن المسئولين من جميع الجهات الحقوقية والإجتماعية سيكون لهم رأي آخر ؟؟

 8  0  3811

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:14 صباحاً السبت 12 محرم 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها