• ×
الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440 | اليوم
احمد محمد أمان

نتمنى ان نحتفل بـ ( 6 ساعات فقط ) دون ان تنقطع الكهرباء


الى معالي وزير المياه والكهرباء
تنعم مملكتنا الحبيبة بحكومة رشيدة
وسخيه في كل المجالات والحمدلله
ووضعت على عاتق الوزراء والمسئولين اهمية
رفاهية المواطن وسبل الراحة بعد ان وفرت
كل السبل وإذلال كل الصعاب في سبيل
تلمس حاجة المواطن والمقيم لمستقبل واعد
وازدهار مزهر
ولعلنا نعلم جميعا اهمية الكهرباء
ولا يمكن الاستغناء عنها في حياتنا لأنها عصب الحياة في العصر الحاضر وإحدى مقومات التطور الاقتصادي والاجتماعي للسكان
وبلغت ميزانية وزارة المياه والكهرباء اكثر من ٢٤مليار ريال
ناهيك عن الدخل لهذه الوزارة
لكون الجو المناخي في مملكتنا الحبيبة
بشكل عام شديد الحرارة وهذا ما يجعل
استخدام اجهزة التكييف من الجهد والطاقة الى دخل كبير جداً
ولكن ! للأسف الشديد أن هذه الوزارة لم تؤدي ما عليها من واجبات للارتقاء بخدماتها مقابل ذلك الكرم والدعم اللامحدود من حكومتنا الرشيدة رعاها الله
او مقابل ما يدفعه المواطن من تكلفه با هظه مقابل خدمة (متواضعه)
ففي كثير من المحافظات والمراكز انقطاع
مستمر يصل احيانا في بعض المقسمات الى
٢٤ ساعة مكافأة لل٢٤مليار
بالاضافة الى أن كثير من الأجهزة الكهربائية كالثلاجات والمكيفات اصبحت تالفة من التذبذب في الجهد الكهربائي أوعدم وصول ذلك الجهد
الى الفولت المطلوب ففي تهامة عسير لا يمكن ان يتعدا ( ١٧٠) من ( ٢٢٠ ) او (٨٠)من ( ١١٠ )
هذا بالاضافة الى ما يسببه ذلك الانقطاع الى خسائر مادية على ذلك المواطن المسكين من تلف في ما تحتويه البرادات والثلاجات من لحوم واسماك ومواد غذائية وغيرها
ناهيك عن بعض المرضى اللذين لديهم اجهزة طبية تعتمدعلى الكهرباء لتغذية ذلك الجهاز ( بالأوكسيجين ) كيف سيكون حالهم عندما تنقطع الكهرباء
شيئ محزن ان نشاهد ونسمع ونقرأ ان بعض الدول تحتفل بثلاثين سنة ولم تنقطع عندهم الكهرباء ولا حتى (يوم)
وعندنا وأخص بالذكر بحرابوسكينة
مستحيل أن نحتفل ( بست ساعات ) لا تنقطع فيه الكهرباء
بل أزيدكم من الشعر بيت :
يهطل المطر على القنفذة اللتي تبعد عن بحرابوسكينة حوالي (٢٨٠ كلم) وتنطفي عندنا بالساعات
الكل يفرح عندما يأتي الغيث ونحن في بحر ابوسكينة اصبحنا نتشائم لأننا نعرف ما ذا سيحدث بعد ذلك ( ونردد اللهم حولينا ولا علينا)
حتى أبراج الجوالات والتليفون تتعطل لتوقف الكهرباء
فنمسي في ظلام دامس ولا ننام من حرارة الجو ولا أطفالنا ولا مرضانا
ونصبح مقطوعين عن اي اتصال ومعزولين تماماً وكأننا في (كوكب آخر )
واعتقد ان هذ ا الحال ينطبق على تهامة عسير من شمران مرورا بمجاردة وبارق ومحايل وقنا وبحرابوسكينة الى مثلث الشقيق جازان
ويمتد طولا حوالي ( ٣٨٠ كلم ) و(٧٠كلم) عرضا
يا معالي الوزير : نتمنى ان تبحث وبجدية
عن الأسباب وأن تكون الجودة نصب عينيك سواء في الكوادر أو المولدات
او المواد
يا مكافحة الفساد: اين انتم من مثل هذه
الامور ( والهدر المادي ) سواء من الدعم اللا محدود من الدولة او ما يدفعه المواطن او المؤسسات .
انها أمانه وأرواح وأماني ومطالب
اللهم اني بلغت اللهم فاشهد
احمدمحمدامان عسيري

 0  0  2309

جديد المقالات

أكثر

يعتبر التعليم من اهم الوظائف المشاركة في خلق مستقبل افضل .وغالبا مايعد تعليم الاطفال اولوية كبرى...


يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


لم يكن السقوط الاعلامي لقناة الجزيرة والدويلة القطرية المارقة واذنابها واتباعها واخونجيتها...


الشخص الحساس * * *ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

ثلاثين مليون نسمة....كلهم صغيرهم وكبيرهم ذكرهم وانثاهم... لسان حالهم كلنا سلمان...كلنا محمد......


هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:16 مساءً الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها