• ×
الجمعة 11 محرم 1440 | اليوم
أ. حسن الزيادي

تعلقت وإلا ما تعلقت !?: للكاتب : حسن الزيادي

ما إن تلوح في الأفق غيمة إلا وتبدأ التساؤلات :
تتعلق الدراسة اليوم أم لا؟!
الطلاب ، المعلمون ، المعلمات ، أولياء الأمور، ..
الكل يسأل الكل ويتمنى التعليق و بلهفة ينتظر.

من جانب إنساني وأمني وقائي لاشك أن التعليق للدراسة في الأجواء الماطرة يعتبر إيجابيا لاسيما إن كانت هناك مؤشرات لوجود سيول واحتمال أي خطر على الطلاب والطالبات أو على نسبة ضئيلة منهم فالأولى هو التعليق.

طبعا مملكتنا مترامية الأطراف وتعتبر قارة مختلفة التضاريس فمن الطبيعي عدم المركزية في قرار التعليق.

والغير طبيعي هو التردد وضعف وبطء التنسيق بين مصلحة الأرصاد الجوية وإدارات التعليم.

سأخرج من هذه المسرحية الساخرة:
تعلقت ولا ما تعلقت؛

لأطرح سؤالا معلقا في ذهن كل أب وأم :

لماذا يتطلع الطلاب بشغف لتعليق الدراسة؟!
ألهذا الحد مدارسنا تعتبر بيئة طاردة ومنفرة؟!
آمالنا تعلقت بأحلام إصلاح التعليم . ولا بارقة أمل تلوح في الأفق!

تأمل وضع الكتاتيب زمان..
شيخ، ولوح، وطلاب، وشجرة يستظلون تحتها...
الآن معلم وسبورة وزنزانة تسمى مجازا (فصل)

لا أنشطة ترفيهية جاذبة ، ولاوجود لأنشطة لامنهجية فعالة، تعلم باللعب غائب تماما؛ مرافق مهترئة ، بل حتى دورات المياه في كثير من المدارس خاصة البنات لا تصلح للاستخدام الآدمي، معلم محبط ، وإدارة تبحث عن إبرة النجاح في كومة قش البيروقراطية وتحت وطأة عقليات متحنطة.

حشو مناهج رهيب؛ استراتيجيات تعلم نشط شكلية والواقع إلقاء وإصغاء وروتين قاتل وسردية مملة لمفردات المنهج.


وضبط وحزم للطالب لئلا يخرج من الفصل إلا لسبب قاهر والويل والثبور لمشرف الدور إن هو سمح لهؤلاء الأطفال بالتجول أو الخروج لدقائق من الفصل!

أظن الكتاتيب فيها يتنفس الطالب هواءا عليلا تحت الشجرة.
على الأقل أفضل من المعتقلات الخرسانية ؛ إن صح أو لم يصح التعبير .

نحن لم نعد نحلم ببيئة جاذبة للطالب ..
منتهى آمالنا بيئة غير منفرة للطالب ليكف عن سؤالنا حين تحجب غيمة شاردة أشعة الشمس قائلا:

تعلقت ولا ما تعلقت؟!.

وما زالت أحلامنا معلقة بأن يأتي يوم يتسابق فيه أبناؤنا للحضور للمدرسة وللأسف أظنه لن يأتي قريبا.



حسن الزيادي penprince@

 0  0  1378

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:46 صباحاً الجمعة 11 محرم 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها