• ×
الأحد 9 ذو القعدة 1439 | أمس
محمد سهيل السكيني

ياجروس .. لاتجعل الأهلي يرسب مرتين- بقلم : محمد السكيني

من المخجل جدا على المرء ،أن تتكرر أخطائه، فقد قالوا قديما ، أجهل الجاهلين من تعثر بحجر مرتين ، ذلك ما ينطبق تماما على مدرب الاهلي جروس ، فنفس الهفوات التدريبية التي اخطاها الموسم الماضي ، عاد ليكررها بكل اسف هذا الموسم ، فمسلسل التفريط في نقاط فرق الوسط ،لا زال مستمرا ولموسمين متتاليين ونحن إذ ننتقد السيد كريستيان جروس ، لا يعني اننا نتنكر لما قام به من عمل ، ولا نتنكر لمدرب لم يخسر 51 مباراة دورية متتالية ، لكن ما فائدة عدم الخسارة ، في ظل عدم الصدارة والثبات على المستوى، فإذا كنا قد مدحنا في يوم من الأيام ، فلابد من النقد ان وجب النقد ، فمدربنا القدير وما يملكه من كاريزما عدم الخسارة ، لا يجيد التعامل مع فرق الوسط ، ولا يستطيع فك رموزها ، فعندما عاد الفريق الاهلاوي لمنافسة الدور الثاني ، كان متصدرا ومرشحا قويا للقب ، إلا انه فاجأ الجميع بمستوى باهت ، كلفه ست نقاط ثمينة في أربع جولات ، أمام التعاون والخليج والوحدة والنصر ، وللأسف ان المباراتين الاوليين كانت على أرض الجوهرة، أي على أرض الاهلي وامام جماهيره، جماهيره التي أضحت خائفة مترقبة على مستقبل فريقها ، وعلى ما تبقى من موسم ليس للنسيان ابدا، فكانت البداية مع التعاون ، ذلك التعاون الذي حرم الاهلي اللقب الموسم الماضي ، فكان يفترض أن تكون مباراته ثاريه ، لرد دين الموسم الفائت، لكن ما حدث مستوى متدن ، وسيطرة تعاونية وضياع أهلاوي ، فضاع الفوز وضاعت الصدارة ، لتأتي بعدها المباراة الحسرة -أن جاز التعبير- مباراة الخليج ، فبعد أن أهدى فريق الفتح الصدارة على طبق من ذهب ، بتغلبه على الهلال في الرياض ، رفض أبناء القلعة الهدية ، بعد أن تقدموا بهدف في اول عشر دقائق من المباراة ، مبشرين بعبور الخليج بنتيجة ثقيلة ، ولكن ما حدث هو العكس، استبسال أصفر وروح عالية نتج عنها هدف خلجاوي، بقدم المحترف الأسمر بوبا ، والذي كان له كلمته الموسم الماضي، فقد حرم الاهلي من نقاط الدور الثاني، ليتفق بوبا الخليج وفريق التعاون ، على كتم انفاس الاهلي منذ البداية ، في مفارقة عجيبة أرادها السيد جروس ، بخطته العقيمة باللعب بمهاجم واحد ، مع فرق اقل منه مستوى وإمكانات ، ليستمر تخبط المستوى في مباراة الوحدة الثالثة ، والتي حاجة الفريق الى تكتيك اخر،ولو كان فريق الوحدة يملك لاعب المهارة ، لما خرج الاهلي بنقاط المباراة ، أما مباراة النصر او هدية الصدارة الثانية ، ففي الوقت الذي يتنازل فيه الهلال ، مجددا عن الصدارة لحساب الاهلي ،بعد الخسارة من التعاون في بريدة ، يصر السيد جروس ولاعبو الاهلي على رفض الهدايا ، ليبقى الحال على ماهو عليه ، مركز ثان ب 51 مباراه دون خساره، وصدارة زرقاء الى اشعار اخر، نعود ونقول لا أحد ينكر أن جروس قام بعمل يشكر عليه، ونقل الفريق نقلة نوعية كبيرة ، ولكن المرحلة تحتاج إلى جدية وتركيز أكثر ، فلم يعد المنافس فريق واحد فقط، بل أصبح هناك ثلاثة فرق تنافس الفريق الاخضر ، أحدها متصدر وهو الهلال ، واثنان قادمان من الخلف بقوة ، وهما الاتحاد المنافس التقليدي، والتعاون الحصان الأسود لهذا الموسم ، فيجب على السيد جروس ان يعي أن الموسم تبقى فيه الكثير ، وتغيير الخطة - التي حفظها الكل - أصبح ضروريا أن أراد المنافسة، وإذا كنا نحمل المدرب جزء من المسؤولية ، فإن الجزء الأكبر يقع على عاتق اللاعبين جميعا، ونخص القائد تيسير الجاسم بحكم قيادته للفريق، والذي يجب ان يكون دوره فاعلا في التوجيه والتحفيز داخل الملعب ، لكي يقدم اللاعبون كل ما لديهم لاسعاد جماهيرهم، تلك الجماهير المتعطشة للالقاب، الألقاب التي لا تأتي بكثرة التعادلات ، او بسجل خال من الخسارة ، بل تأتي من خلال حصد النقاط ،وتحقيق الفوز تلو الآخر ، فالنقاط هي من يأتي بالصدارة والتتويج ، أما كثرة التعادلات حتى وإن كان المستوى مبهرا ، لا تأتي إلا بالحسرة والألم ، خاصة اذا كان المنافسين ، يحصدون نقاطهم ويخطفون الألقاب في النهاية .

 2  0  1112

جديد الأخبار

قامت إدارة جمعية البر الخيرية ببحر أبو سكينة هذا اليوم الأحد الموافق 9 /11 / 1439هـ ممثلةً بنائب رئيس مجلس الإدارة الأستاذ علي مرزوق والشيخ عبد..

جديد المقالات

أكثر

،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:36 مساءً الأحد 9 ذو القعدة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها