• ×
الإثنين 15 جمادي الأول 1440 | اليوم
احمد محمد أمان

دوار الساعة حديث الساعة يابلدية بحرابوسكينة - للكاتب - أ- أحمد محمد أمان

image

لعلني عندما شاهدت ( دوار الساعة بآل ختارش ببحرابوسكينة )
تذكرت آيام الطفولة وآيام الدراسة في المرحلة الابتدائية
عندما يكون المعلم ( مفلس ) بالعامية ( مافي راْسه شي )
ويكون معلما للتربية البدنية ، كان يطلب منا ان نكون على شكل ( دائرة ) ثم يطلب من أحد التلاميذ اللف خلف التلاميذ
( عكس عقارب الساعة ) او ربما مع اتجاه عقارب الساعة
خافياً بين ثيابه (( طاقية )) ثم يبدأ بترديد:
( طاق طاق طاقية ) ويرددون التلاميذ بعده :
( رِن رِن ياجرس ) وإذا اصاب التلاميذ الملل من كثر اللف خلفهم ولم يضع الطاقية خلف أحدهم فمن الضجر تتغير
لهجتهم حينها يرددون ( طقن بطنك جنبية ) .
وعلى الجالسين في الدائرة عدم الالتفات للخلف او الجنب
أو إشعار الآخرين بمن وضعت خلفه ( الطاقية )
ولكن له أن يتحسس بيديه خلفه إن وجد الطاقية يقوم باللحاق بذلك التلميذ ويضربه بها حتى يجلس مكانه
ولكن بعضهم يضعها بعيدا جدا عن متناول الايدي ويبقى
مسيطرا على ادارة اللعبة الى اخر الحصة
ودائما ما يختار ( الغافل المُسرِح ْ ) ( لك الله يا غافل )
ولعل الدائرة تكبر أو تصغر حسب حجم المكان
الذي يتم فيه ( طاق طاق طاقية )
وتكثر الصدامات والمناورات والهرج والمرج ،لكون الدائرة
ليست في مكانها الصحيح أو أن التلاميذ لم يستوعبوا
الأهداف من اللعبة .
ولعل ( دوار الساعة بآل ختارش ببحر ابوسكينة )
كثرت فيه الحوادث وزهق الانفس لضيق المكان
او أن وضع الدوار غير مناسب ولعدم فهمنا حتى الآن
بأن ( أفضلية المرور لمن كان بداخل الدوار ) أو لعدم
وجود حواجز قبل الوصول الى الدوار .
فلا يستطيع الداخل الى الدوار أن يتحسس القادم
ومن اي جهة ستأتيه الكارثة ( وقربت ساعته )
ومن هنا اناشد بلدية بحر ابوسكينة بإيجاد حلول عاجلة
ودراسة سريعة لحفظ ازهاق الانفس في ( دوار الساعة )
اما بوضع حواجز قبل الوصول الى الدوار
في كل الاتجاهات ، شمالا جنوبا شرقا غربا وهذا بالتأكيدمن الحلول العاجلة اللازمة والضرورية
أو تصغير ( حجم محيط الدوار ) أو الزيادة في اتساع الطريق من كل الجهات المحيطة بالدوار .
ولنا بعد الله في رئيس بلدية بحر ابو سكينة
المهندس الشاب المسارعة في إنقاذ ما يمكن انقاذه
في إيجاد الحلول المناسبة عاجلا غير آجل والانتباه أيضاً
للدوارات اللتي هي في طور التنفيذ كدوار ( الحازم )
أو اي دوارات في خططهم المستقبلية.
( والله الحافظ )
أحمد محمد أمان : بحر أبو سكينة
 0  0  3763

جديد المقالات

أكثر

يوم مليء بالحياة مفعم بالحركة ‘أُناس يخرجون وأُناس يدخلون يباركون لأحمد برعلي بمسكنه الجديد....


حتى تكون لدينا قدرة أكبر على التواصل والحوار وحتى تكون حواراتنا أكثر فاعلية تعلم فن المفاوضات...


كرة القدم تلك الساحرة المستديرة ، تصنع مالا يستطيع صنعه مسؤول، أو أي آلة إعلامية في إبراز...


للماضي رائحة تشبه رائحة الطين المبلل بالمطر ، وعبق يشبه عبق الحناء الأخضر وامريحان امسوادي ، وشجن...


يعتبر التعليم من اهم الوظائف المشاركة في خلق مستقبل افضل .وغالبا مايعد تعليم الاطفال اولوية كبرى...


يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:06 مساءً الإثنين 15 جمادي الأول 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها