• ×
السبت 11 رمضان 1439 | أمس

قرية الفسح الحالمة - بقلم موسى آل فروان



 0  0  1434
موسى ال فروان

لمدن وقرى المملكة كافة في نفسي ونفس كل مواطن محب لتراب وثرى المملكة العربية السعوديه مكانة غالية، إلا أن حبي لقرية الفسح التي لها مكانة متفردة لا يمكن ان اصف ذلك في مقال عابر ، فهذه القرية يتميز أهلها بالكرم والوفاء وحسن الخلق والترابط المجتمعي الوثيق .
تعد الفسح المحببة إلى النفس لإعتدال جوها في اغلب فصول العام ، وحب سكانها للخير، ورغبتهم في الارتقاء بها نحو آفاق بعيدة من التنمية والعمران، وفوق هذا وذاك تقطنها عشيرة آل غاصب وعشيرة آل ملاهي أرقى عشائر تهامة عسير في كرم الضيافه وشجاعة الاقدام والصفات الحميده الغير قابلة للحصر هنا من دون قصور في بقية العشائر والقبائل المجاورة .
ان أهلها يواصلون الليل بالنهار من أجل أن تكون هذه القرية الحالمة في يوماً ما مدينه متكاملة الخدمات وهذا ليس مستغرب في ضل السعي الدائم لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وسدد خطاه في تذليل كل الصعاب امام المواطن بأن يتمتع بجميع الخدمات .

إن قبايل تهامة عسير أهل كرم وعزة وضيافه ، ولكن "الفسح " وأهلها تفوقوا في هذه الصفة، ومن يرد راحة البال وسعة الصدر فعليه زيارة هذه القريه ولو زيارة عاجلة .

هنيئاً لنا بالفسح وبأهلها وتحية مني لشبابها ومن فيها.

الفسح لمن لا يعرفها

تقع في الجزء الشمالي من مركز الحريضة التابع لمحافظة رجال ألمع يحدها من الشمال مركز اخلال ومن الشرق قرية المجمعه ومن الجنوب مفرغ السيل ومن الغرب مركز خيم .


 0  0  1434

جديد المقالات

أكثر

في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


قبل أن أبدأ في كتابة مقالي هذا أريد أن أخبركم بكلمات تجعلونها نصب أعينكم وتحتفظون بها في كل وقت...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:19 صباحاً السبت 11 رمضان 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها