• ×
الأحد 8 ذو الحجة 1439 | أمس
هادي القريعي

اعرف قدرك في الأزمات- للكاتب هادي شامي

كثيرٌ من الناس تكون علاقتهم وطيدة مع مسؤولهم أو مديرهم أو رئيسهم ، فإن أصابت مديرهم أو مسؤولهم المباشر وعكة صحية ، أو أصابت أحد أقاربه تجد المشفى يعج بالأصحاب و الأصدقاء و زملاء العمل، و قلما تجد أحداً يتأخر عن هذه الزيارة ، و أن انتقل أحد أقاربه إلى الرفيق الأعلى ستجد ساحة العزاء ممتلئة بزملاء العمل ، و يأتون فراداً و جماعات .
و أن حصل مثل ذلك لأحد الموظفين و هو بمرتبة أقل من مرتبة المسؤول ، أو ليس له علاقة بهم و بأعمالهم ، أو أنه لا يتدخل في شؤونهم ، بلا شك أن الوضع في هذه الحالة يختلف ، فعدد الزوار يقل ، و ربما لم يجد من يزوره أو يواسيه في مصيبته.
كل هذه علاقات عمل فإن تعدلت المعاملة عن مسارها فإن العلاقة تتغير عن سابقها ، فمدير العمل أو المسؤول الذي كان له صولات و جولات في ميدان العمل إذا تقاعد أو استقال ، لا ريب أنهم سيهجرونه ، و لم تكن العلاقة القوية كسالف عهدها و سابق سيرتها .
و قس على ذلك الموظف الذي كان مهمشاً إذا استلم الإدارة أو الرئاسة بدلاً عن المتقاعد أو المستقيل فإن التعامل معه يتحول إلى السلوك الحسن و الأفضل ، و السبب لأن علاقتهم به أصبحت مباشرة.
و الغالبية العظمى لا ينظرون إلى مديرهم أو مسؤولهم نظرة إنسانية و اجتماعية بقدر ما ينظرون إليه نظرة إدارية مباشرة ، و هذه هي النظرة السائدة بين أصناف البشر .
و الشيء الطبيعي و الحسن أن تجمع بين السلوكين ( علاقة العمل و علاقة الصداقة ) فما أجملهما إذا اجتمعتا في الأصحاب و الخلان ، فإن الحياة بهذه الكيفية ستصبح تكاملية ...

 0  0  1084

جديد الأخبار

ربح حسن الشهري من محافظة المجاردة الجائزة الكبرى الأخيرة التي يقدمها مهرجان أبها للتسوق في عامه العشرون وكانت فرحته بذلك مسك الختام للسيارات التي..

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:11 صباحاً الأحد 8 ذو الحجة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها