• ×
الإثنين 3 ربيع الثاني 1440 | اليوم
هادي القريعي

ما وراء الحدث- للكاتب هادي القريعي

مشكلتنا مع الزائر للمنطقة المتفقد أحوالها ، أنه عند زيارة المنطقة أو المحافظة أو الهجرة سواء كانت الزيارة تفقدية أو افتتاح مشروع ، فإن القائمين و المكلفين باستقباله يهتمون بالطرق التي سيسير عليها الزائر فيفرشونها بالورد ، و يرتبونها بالتلميع والتنظيف ، و يقومون بإعادة هيكلتها و تصفيفها ، و لو وكلت بذلك لفعلت مثل هذا أو أفضل ، و هذا طبيعي ، لكن من غير الطبيعي أن الزائر أو المتفقد لا يسأل عن باقي الطرق و الأماكن في المنطقة ، و لم يكلف نفسه او يكلف سائقه أن يلتفت عن الطريق المعدة لسيره إلى الشوارع و الأحياء السكنية و الأماكن العامة التي لم تكن ضمن قائمة المواقع المزارة.
و لو عمل الزائر خلاف ما رسم له لشاهد مخالفات شتى في الأعمال الميدانية ، و لرأى على أرض الواقع تعثرات في المشاريع ، و تجاهلا في الخدمات ، و فسادا في الشوارع ، و عشوائية في المباني والأحياء ، و إهمالا في النظافة و الترتيب .
فبعض الأحياء و الهجر و الأماكن عند مشاهدتك لها في المرة الأولى تشعر و كأنك تشاهد مناظر من الحياة الاجتماعية في العصور البدائية أو كأنك تعيش الماضي التليد بنغمة الحاضر الطريف ، فلا صرف صحي منظم ، و لا شوارع مضيئة ، و لا طرق مسفلتة أو ممهدة ، و لا اهتمام بالنظافة . و بهذه الأشياء السيئة تنتشر الروائح الكريهة ، و تسير الحشرات المزعجة ، و تدب الزواحف السامة ...
و نأخذ العبرة و العظة من الملك عبدالله بن عبدالعزيز - رحمه الله تعالى - لما زار الأحياء السكنية العشوائية في الرياض و تفقد أحوالهم ، و لم يتضحر من وضعهم الاجتماعي ، بل تحدث معهم و أخذ طلباتهم و رغباتهم ، و كان متأثرا من حالتهم السيئة . ثم بين - رحمه الله تعالى - بأن هذه الزيارة ليست رأيا و لا نفاقا .
هلا فعلتم مثل هذا الملك العظيم !! هلا سرتم على أثره !!
يا ضيفنا الكريم تكرم على هذه الأحياء القديمة بنظرة ، و تلطف عليهم بوقفة صادقة ، كن حانيا معهم بلمسة إبداع تزيل عن هذه الأحياء الرداءة و العشوائية ...

 0  0  1791

سحابة الكلمات الدلالية

جديد المقالات

أكثر

يعتبر التعليم من اهم الوظائف المشاركة في خلق مستقبل افضل .وغالبا مايعد تعليم الاطفال اولوية كبرى...


يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


لم يكن السقوط الاعلامي لقناة الجزيرة والدويلة القطرية المارقة واذنابها واتباعها واخونجيتها...


الشخص الحساس * * *ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

ثلاثين مليون نسمة....كلهم صغيرهم وكبيرهم ذكرهم وانثاهم... لسان حالهم كلنا سلمان...كلنا محمد......


هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:20 مساءً الإثنين 3 ربيع الثاني 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها