• ×
الأحد 8 ذو الحجة 1439 | أمس
هادي القريعي

ما وراء الحدث- للكاتب هادي القريعي

مشكلتنا مع الزائر للمنطقة المتفقد أحوالها ، أنه عند زيارة المنطقة أو المحافظة أو الهجرة سواء كانت الزيارة تفقدية أو افتتاح مشروع ، فإن القائمين و المكلفين باستقباله يهتمون بالطرق التي سيسير عليها الزائر فيفرشونها بالورد ، و يرتبونها بالتلميع والتنظيف ، و يقومون بإعادة هيكلتها و تصفيفها ، و لو وكلت بذلك لفعلت مثل هذا أو أفضل ، و هذا طبيعي ، لكن من غير الطبيعي أن الزائر أو المتفقد لا يسأل عن باقي الطرق و الأماكن في المنطقة ، و لم يكلف نفسه او يكلف سائقه أن يلتفت عن الطريق المعدة لسيره إلى الشوارع و الأحياء السكنية و الأماكن العامة التي لم تكن ضمن قائمة المواقع المزارة.
و لو عمل الزائر خلاف ما رسم له لشاهد مخالفات شتى في الأعمال الميدانية ، و لرأى على أرض الواقع تعثرات في المشاريع ، و تجاهلا في الخدمات ، و فسادا في الشوارع ، و عشوائية في المباني والأحياء ، و إهمالا في النظافة و الترتيب .
فبعض الأحياء و الهجر و الأماكن عند مشاهدتك لها في المرة الأولى تشعر و كأنك تشاهد مناظر من الحياة الاجتماعية في العصور البدائية أو كأنك تعيش الماضي التليد بنغمة الحاضر الطريف ، فلا صرف صحي منظم ، و لا شوارع مضيئة ، و لا طرق مسفلتة أو ممهدة ، و لا اهتمام بالنظافة . و بهذه الأشياء السيئة تنتشر الروائح الكريهة ، و تسير الحشرات المزعجة ، و تدب الزواحف السامة ...
و نأخذ العبرة و العظة من الملك عبدالله بن عبدالعزيز - رحمه الله تعالى - لما زار الأحياء السكنية العشوائية في الرياض و تفقد أحوالهم ، و لم يتضحر من وضعهم الاجتماعي ، بل تحدث معهم و أخذ طلباتهم و رغباتهم ، و كان متأثرا من حالتهم السيئة . ثم بين - رحمه الله تعالى - بأن هذه الزيارة ليست رأيا و لا نفاقا .
هلا فعلتم مثل هذا الملك العظيم !! هلا سرتم على أثره !!
يا ضيفنا الكريم تكرم على هذه الأحياء القديمة بنظرة ، و تلطف عليهم بوقفة صادقة ، كن حانيا معهم بلمسة إبداع تزيل عن هذه الأحياء الرداءة و العشوائية ...

 0  0  1261

سحابة الكلمات الدلالية

جديد الأخبار

ربح حسن الشهري من محافظة المجاردة الجائزة الكبرى الأخيرة التي يقدمها مهرجان أبها للتسوق في عامه العشرون وكانت فرحته بذلك مسك الختام للسيارات التي..

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:10 صباحاً الأحد 8 ذو الحجة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها