• ×
الأحد 8 ذو الحجة 1439 | أمس
موسى ال فروان

نعمة الأمن

نعمة الأمن

جاء الحديث كما في " سنن الترمذي " وغيره بإسناد حسن عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ مِحْصَنٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمْ آمِنًا فِي سِرْبِهِ مُعَافًى فِي جَسَدِهِ عِنْدَهُ قُوتُ يَوْمِهِ فَكَأَنَّمَا حِيزَتْ لَهُ الدُّنْيَا " .

إن نعمة الأمن من اكبر النعم التي نعيشها في عصرنا الحالي وهذه النعمة لعظمها تأتي في المرتبة الثانية بعد نعمة الأيمان .
بالأمن أيها الاخوة تستقر الحياة ويستطيع الانسان التفرغ لعبادة الله و إعمار الأرض من حيث المساهمه في بناء المجتمع تعليمياً واقتصادياً وثقافياً ، كم كنا نسمع عن بلدانً كانت تعيش استقراراً و تقدماً وازدهاراً وعندما حصل خلل في الأمن رجعت مئات السنين إلى الوراء وأصبحت تعاني من الفقر والجوع والتخلف المجتمعي والثقافي وأصبح الصوت الأعلى هو صوت البندقية ، اننا ولله الحمد نعيش في دولة أمنة مطمئنه بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل إلتفاف مواطنيها حول قيادتهم ، ونحن على إدراك تام لهذه النعمة الكبيره فجميعنا متابع للاحداث في البلدان المجاورة ويعلم ما آلة إليه الامور بعد ان كانت كما ذكرنا سابقا في أمن واستقرار ، بهذا الإدراك والوعي يستمر الأمن والأمان ورغد العيش بإذن الله تعالى ، واخيراً اسأل الله ان يديم علينا هذه النعمة في ظل حكومتنا الرشيدة حكومة خادم الحرمين الشريفين وان يصلح حال الامة جميعاً انه ولي ذالك والقادر عليه

وكل عام وانتم بخير والوطن بخير .

 0  0  1236

جديد الأخبار

ربح حسن الشهري من محافظة المجاردة الجائزة الكبرى الأخيرة التي يقدمها مهرجان أبها للتسوق في عامه العشرون وكانت فرحته بذلك مسك الختام للسيارات التي..

جديد المقالات

أكثر

هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:09 صباحاً الأحد 8 ذو الحجة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها