• ×
السبت 8 ذو القعدة 1439 | اليوم
علي جابر عسيري

mbc بين الإفلاس الثقافي والإنتقاص من علماء الدين

في البداية نبارك لكم بالشهر الفضيل و أسال الله ان يجعلنا من عتقائه في هذا الشهر الفضيل

هل علينا شهر رمضان شهر الرحمة و الغفران شهر أُنزل فيه القرآن ولكن كالعادة تخرج لنا قنوات لاتجد ما تطرح في برامجها الا كل ماهو هابط و مخالف للشريعة , في هذا الشهر وقعت في المحظور قناة MBC فهذة القناة كعادتها السنوية تكرر سقطاتها و هفواتها فهي تجعل من رجال الدين و علمائه هدف واضح لها لكي تكسب أكبر عدد من المشاهدين هذة القناة بدأ افلاسها الثقافي يظهر على السطح فهذة القناة لاتعرف ما تطرح و تجعل من هذا الشهر موسماً لكسب المال و اضحاك العقول الضعيفة فهذة القناة فيها من التناقضات الكثير فهي تعرض مسلسل لن اذكر اسمه فيه من التجاوزات الكثير وفيه من الرقص و الفجور ما يتعارض مع روحانية الشهر الفضيل وها هي في مسلسلها واي فاي تنتقص من رجل فاضل نذر نفسه و ماله لخدمة ديننا الحنيف تسخر من رجل دين اسلم على يديه الالاف من الناس رجل يملك من العلم و المعرفة مالا يملكه أغلبية موظفيها والعتب كل العتب على الممثل خالد سامي الذي بمشهده هذا ضرب بكل الاعراف عرض الحائط هذا الممثل غاب عن الشاشة كثيراً ثم عاد و ليته ماعاد , عاد يتهكم على شيخنا الفاضل ما فعل الشيخ الكريم كي يسخروا منه هكذا هل يعقل ان الناس ستصدق ما عرض في المشهد بأن شيخنا الفاضل يبحث عن الشهرة و يتفنن في استخدام المكياج رجل وهبه الله جمالاً في الشكل و نور في وجهه فهو يعرف الله حق المعرفة فنور وجهه من الله و ليس مثلك يا خالد يمكث بالساعات يزين وجهه بالمساحيق ففي عرفنا و عاداتنا نعرف من يستخدم المكياج و مساحيق التجميل و لكن شيخنا الفاضل ليس منهم انتم فقط ما تجيدونه هو التقليد فقط لا أكثر و لا أقل و لكم جمهور مطبل فلتعلموا ان ما قيل و ما عرض عن شيخنا الفاضل عار من الصحة فهذا الرجل معروف للجميع و مواقفه معروفة و الشواهد على ذلك كثير ابحثوا في تاريخ العريفي و تعرفوا على هذا الشيخ اذهبوا لقارة أفريقيا اذهبوا لشرق أسيا ستجدون قصصاً سيذكرها التاريخ كثيراً عن رجل بذل و قته و ماله لنشر الاسلام في اصقاع الارض هذا الشيخ الفاضل عمل في سنوات معدودة ما لم تفعلوه طوال تاريخكم الاسود والذي يزداد سواداً في كل عام
عذراً شيخنا الفاضل فأنت عَلمٌ على رأسه نار و لن يضرك ما فعله ضعفاء النفوس.

 2  0  1826

جديد الأخبار

شهد مهرجان أبها للتسوق بالأمس تناثر زخات المطر التي تحمل معها الأمل والسعادة والمرح وتبهج النفوس وتحقق الطمأنينة والصفاء ، لترتسم تعابيرها المختلفة..

جديد المقالات

أكثر

،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:56 مساءً السبت 8 ذو القعدة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها