• ×
السبت 9 ربيع الأول 1440 | اليوم
ابراهيم الزوعاني

سيبقى بشار .. رغم الأنوف


رغم أنف كل ممالق ومنافق ، ورغم أنف كل من لا يدين بجرائم القتل ، ولا يعترف بالوحشية والطغيان سيبقى بشار طاغية عصره ، ومجرماً بحق شعبه البريء الأعزل الذي ظل يناضل عقوداً وأزمنة طويلة من أجل الحرية والكرامة ، ونبذ الظلم والجور.
سيبقى بشار رمزاً من رموز الإجرام ، وعلماً من أعلام الجور والطغيان ، وسيكتب التاريخ له أسوء الصفحات ، وآلم النهايات التي سبقه بها غيره من زعماء طغوا وبغوا وتجبروا فكانوا عبرة لغيرهم وسينضم بشار إلى هؤلاء قريباً بإذن الله ، فقد توعد الله الظالمين بالهلاك والعذاب الأليم.
سيبقى بشار يستخدم كل آلات الحرب والسلاح لتدمير شعبه وإبادته ، وسيبقى الأحرارالسوريون يناضلون ويجاهدون والنصر حليفهم بإذن الله ، ( وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ )
وهاهو الجيش الحر يحقق انتصاراته رغم كل ما يصل جيش بشار من عون مدد فارسي إلا أن الجيش الحر سينتصر بإذن الله رغم أنوف الطغاة ، وسينجلي الظلم قريباً.

كل الذي أدريه أن تجرعي
كأس المذلة ليس في إمكاني

لو لم أكن في ثورتي متطلباً
غير الضياء لأمتي لكفاني

أهوى الحياة كريمةً لا قيد
لا إرهاب لا استخفاف بالإنسان

وإذا سقطت سقطت أحمل عزتي
يغلي دم الأحرار في شرياني

سيبقى الشعب السوري حرّاً أبيّاً عزيزاً شامخاً، وسينال حريّته وعزته وكرامته رغم أنوف المجرمين.

ابراهيم الزوعاني
 5  0  3334

جديد المقالات

أكثر

يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


لم يكن السقوط الاعلامي لقناة الجزيرة والدويلة القطرية المارقة واذنابها واتباعها واخونجيتها...


الشخص الحساس * * *ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

ثلاثين مليون نسمة....كلهم صغيرهم وكبيرهم ذكرهم وانثاهم... لسان حالهم كلنا سلمان...كلنا محمد......


هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:27 صباحاً السبت 9 ربيع الأول 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها