• ×
درة الأوطان أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018.. لولا المعلم ما قرأت كتاباً تأثير الإعلام على المجتمع .. بقلم / أ صالحة السريحي الساعة الثالثة وخمسون دقيقه وداعًا أيها الشهم النبيل
جابر محمد الأسلمي

إِذا سَيِّدٌ مِنّا خَلا قامَ سَيِّدٌ - مقال للكاتب - جابر محمد الأسلمي

جابر محمد الأسلمي

 0  0  658
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رغم الأسى والحزن الذي اجتاح الامتين العربية والإسلامية برحيل حكيم العرب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز رحمه الله والذي كان الامام العادل الذي هو من الخمسة الذين يبكى عليهم وباقي الناس تخفيف ورحمة كما قال ابراهيم بن ادهم ، الا ان قصر الحكم في اليوم التالي اضطج جنباته بالمبايعين للملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله ملكاً على البلاد والعباد لنؤكد للقاصي والداني اننا برغم ألم الفقيد الا اننا نستشرف مستقبل جديد وكما قيل لكل زمان رجال ودولة فان الملك سلمان وفقه الله قادم ومنطلق بعون الله وتوفيقه بالبلد الى حيث يرجوا كل مواطن مخلص على هذه البقاع ومن خلال الأوامر الملكية والتي اصدرها أيده الله تؤسس لحكومة شابة ترتقي بالبلد وتواصل مسيرة الملك عبدالله رحمه الله في التنمية الشاملة لكافة المجالات .
رحل حكيم العرب الا ان الراية لم ولن تسقط بإذن الله ففي يد خير خلف لخير سلف وبقي ان نقدم للملك سلمان حقه علينا من الإخلاص والتفاني كل في مجاله لأجل رفعة راية التوحيد خفاقة في كل المحافل وله علينا حق الدعاء له بالعون والتوفيق وطولة العمر في طاعة ربه .
نعم نحن المجتمع السعودي الذي ضرب للعالم أجمع بأننا ندفن امواتنا لكننا لا نقف هناك طويلاً ، ونؤكدها للجميع ولكل المتربصين انه
إِذا سَيِّدٌ مِنّا خَلا قامَ سَيِّدٌ, قَؤُولٌ لِما قالَ الكِرامُ فَعُولُ.



 0  0  658
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:03 مساءً السبت 3 يناير 1439.