• ×
درة الأوطان أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018.. لولا المعلم ما قرأت كتاباً تأثير الإعلام على المجتمع .. بقلم / أ صالحة السريحي الساعة الثالثة وخمسون دقيقه وداعًا أيها الشهم النبيل
الشيخ فيصل آل مخالد

رنين القلم ..وبوح الكلم

الشيخ فيصل آل مخالد

 0  0  7003
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رنين القلم .. وبوح الكلم
************************
- " الحب " هو ذلك السّر الخفي العجيب ، هو إكسير الحياة ، هو البهجة ، هو الانشراح ، هو السّرور
هو الفرح ، هو السعادة ، هوًالحبور هو الأمل ، هو العمل ، هو الجمال هوً الحسن ، هو الوصول الى المنشود ، وبلوغ المقصود .. ، هو نبض الفؤاد ، وسرّالوداد ، الحب : هو.. هو.. هو ... وما أدراك ما هو .. لولا حب البقاء ما تمنىً الإنسان الحياة ، وما بنى في الدنيا داراً ولا سكناً ، لولا الحب لله وحب رسول الله ما عبد الإنسان ربه ، ولولا حب الجنة ونعيمها ما سعى لها سعيها وهوًمؤمن .. ولولا الحب بين الزوجين ما فارقت المرأة أباها وأمها وإخوتها وأسرتها ، وما عاش الرجل مع زوجته واستقل بحياته ، ولولا الحب ما أكلنا الطعام ، ولا شربنا الماء ، ولا ذقنا طعم الحياة . ولولا الحب ما تعارف الناس ، وتصادقوا ، ولولا الحب ما عرف الانسان الجمال والسحر الحلال ..
ولولا الحب ما ارتسمت على الأفواه. الإبتسامة ، ولولا الحب ما عشق عنتر عبلة ، ولا قيس لليلى ، ولا جميل لبثينة ، ولا كثير لعزّة ولولا الحب ما تغنى الشعراء ، وعزفت الأوتار والقيثار ، وغردت البلابل والأطيار ، ونفحت بعطرها الورود والأزهار .. الحب : هو إشراقة الحياة .. وبسمة الامل .. وصفاء العيش .. الحبّ : هو الحنان والعاطفة والوداد، التي ينبض بها القلب ويسكن لها الفؤاد . الحبّ هو الحياة .. والحياة هي الحب ّ ...
وصدق الرسول المختار : " والله لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابّوا أفلا أدلكم على شيء اذا فعلتموه تحاببتم : أفشوا السّلام بينكم " إن الحب هبة الله ومنحة الله للأحياء ، اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا ، وكرّه إلينا الكفر والفسوق والعصيان ...
******************
" فيصل بن محمد آل مخالد "
محايل عسير .



 0  0  7003
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:00 مساءً السبت 3 يناير 1439.