• ×
الإثنين 10 ذو القعدة 1439 | أمس
عايض الاحمري

صاحبي مات ~ و قتلني !! بقلم عايض الاحمري

ليس ككُل الأصدقاء ، فقد تعرفتُ عليه كباقي زملائي في المرحلة الجامعية

جمال خُلُقه أجبر ( الكُل ) على احترامه

تفوقه بين زملائه ( زاد ) منهُ جمالاً

لبِس من رُقي ( الفكر ) ثوباً جعلهُ مثالاً لمَن يريد أن يُصبح كـ ( عبدالله ) ، و من مِثلك يا عبدالله !!

حَمَل وثيقة التخرج ( مُرفقة ) بمرتبة شرف

حُلم ( سنوات ) دراسته أصبح حقيقة

تعب من ربّاه ( عِقدين ) من الزمن انجلى بهذا التميز العظيم

انتظره مُستقبل مُشرق ، لينثُر فيه ما ( تميز ) به

من تعوّد ( طلة ) عبدالله لا ( يقوى ) على فِراقها

( خبرٌ ) كصاعقة ، بأن ( عبدالله ) مات !!

مَن سيُصدّق !! ، مَن سيكذّب ما سمع

هوَ القدر ، هي مشيئة الله ، هذا قدرُك يا عبدالله

حُلمه كُفّن معه ، أملُ والديه دُفِن في اللحد معه

عبدالله قُتل ، عبدالله نُحر ، و نحن قُتِلنا معه و لم نمت

من قتله ، لنقتصّ منه ، مَن نحره لنأخذ بثأره

الطريق !! ، سوء الطريق !! ، ضيق الطريق

من سأُداعي ، بلدية بارق ، بلدية محايل ، أم وزارة النقل بعَظمتها .

هل سيصبح الطريق الرابط بين بارق و محايل مُهيأ للسير عليه من أجلك يا عبدالله

هل سيصبح الطريق الرابط بين بارق و محايل مزدوجاً من أجلك يا عبدالله

لن أُشهر سيفي لقاتلك يا عبدالله ، فقاتلك جماد و قَلب المسؤول عن قاتلك ( حجر )

فكم مِن عبدالله قد قُتل في أشباه الطرقات اللتي تربط محايل بما جاورها.

و كم مِن عبدالله نُثرت دماؤه على بقايا ( سفلته )

ودعوا أحبابكم كل يوم فهنالك قاتِل شبه ( مأجور ) يسفِك الدماء

و إن عادوا فانصبو لهم الخيام و استقبلوهم استقبال العائد مِن الغربة.

شُيّع جثمانه قبل عيد الفطر بخمسة أيام ، فرحة العيد سُرقت ، صاحبي مات ، فراقه قتلني و لم أموت .

 2  0  3936

جديد الأخبار

قام مدير التعليم بمحافظة محايل عسير الأستاذ : منصور آل شريم اليوم الأثنين ١٠-١١-١٤٣٩ بجولة لثانوية الملك فهد والمحتضنة للفصل الصيفي للمقررات..

جديد المقالات

أكثر

،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:50 مساءً الإثنين 10 ذو القعدة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها