• ×
أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018.. لولا المعلم ما قرأت كتاباً تأثير الإعلام على المجتمع .. بقلم / أ صالحة السريحي الساعة الثالثة وخمسون دقيقه وداعًا أيها الشهم النبيل جهود الدولة لأمن الحجيج ـ للكاتبة / صالحة السريحي
علي جابر عسيري

سيدي المسؤول .. دمائنا تسيل - مقال - لـ علي جابر عسيري

علي جابر عسيري

 0  0  1622
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط




طريق الموت انه طريق تداول اسمه كثيراً في الآونة الاخيرة اصبح حديث المجالس و شغل الناس الشاغل طريق تفنن في كتابة حياته ، و له من اسمه نصيب كبير
داخل دهاليس هذا الطريق يوجد قصص كثيرة و مناظر محزنة و صور مروعة ، في كل مكان من هذا الطريق تجد دمعة يتم و حسرة ام و بكاء ارملة تفنن هذا الطريق في كتابة كل قصة من هذه القصص بشكل مروّع ، على جنباته تجد شواهد قبور تحكي لك قصصاً عن أناس خرجوا و لم يعودوا خرجوا أصحاء و عادوا ضحايا ، طريق كثعبان اسود يلتهم فريسته بلا رحمة له اسلحة دمار شامل ، طريق سيئ بلا صيانة و ضيق جداً و ما يزيد هذا ألماً عبور تلك الوحوش التي تقطع هذا الطريق و تهاجم بشراسة من يعترض طريقها و قد اسميتها سابقاً بإنها " غول يغتال الابتسامة " كم حرم ذلك الغول اطفال من ابيهم و كم سرق فرحة ام في فلذة كبدها و كم من فتاة اغتيل حلم زواجها على هذا الطريق .
القصص الكثيرة و الشواهد عديدة و قد بلغ بنا الالم حداً لا يطاق ، فنحن نطالب ذلك المسؤول الذي جعل مشروع إزدواجية طريق محايل - بحرابوسكينة - الحريضة حبيس ادراجه ان يتذكر حين يشرب قهوته صباحاً في ذلك المكتب ان يتذكر تلك الام التي لم تجف دموعها و ذلك الابن الذي بدأ عامه الدراسي فاقداً لوالده و ان يتذكر ذلك الشيخ الذي ابيضت عيناه حزناً و ان يتذكر امرأةً باتت وحيدةً بلا زوج .
ايها السيد المسؤول هولاء لهم قلوب تمزقت من الحزن قلي بربك اي ذنب اقترفوه لكي يكونوا اسرى للحزن و الالم و اطلبك ان تتذكر من يخرج من بيته سالكاً هذا الطريق و يخرج خروج مودع يودع الاحباب و الاصحاب فربما لا يلتقيهم مرةً اخرى .

ايها السيد المسؤول هذا الطريق استنزف الارواح و الاموال فهل يا ترى و انت في مكانك تشاهد ما نراه ام ان العمى كما قيل عمى البصيرة و ليس عمى البصر
اود ان اكمل و لكن في فمي ماء
رحم الله من مات على هذا الطريق و اسأله تعالى ان يشفي كل مصاب و يحفظ كل من يسلكه .



 0  0  1622
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:57 مساءً الخميس 1 يناير 1439.