• ×
السبت 9 ربيع الأول 1440 | اليوم
علي جابر الهلالي

"من عزيز ــــــ إلى غالي "



سر يا قلم و أكتب من المدح ما طاب في إلي جزيل المدح يستأهل ونه ناس مزايين و الرجى فيهم ما خاب الروح و القلب فدى لهم لو يطلبونه أكتب لهم شيك محبه مفتوح الحساب يسحبون من رصيد الغلا و أبد ما ينقصونه .. هناك أصدقاء قد عجزت السنتنا عن وصفهم هم نوور يضي القلوب يرسمونا البسمة على أفواهنا بعفويته بنقاء قلوبهم و طيبهم . ورده واحده تستطيع إن تملأ حديقتي ... و صديق مخلص واحد يملأ دنياي ... الأصدقاء الحقيقيون يولدون لا يصنعون ... الصديق كمثل محمد عسير إيجاده .. و صعب فراقه .. و مستحيل نسيانه .. حينما قررت أن أكتب فيك تذكر أي إنسان يوفي قدر هذا الرجال و يوصف إبداعيته و شعوره ، فعجز خيالي أن يوصفه و عجز لساني أن يعبر عنه و لم يخطر في بالي أن أوفي و لو جزء منه . حيرني الكلام ، وقفت حروفي بين قلبي و لساني ، ارى بعيني ، أي وصف أعطيك و أي الصفات تليق بمن دخل قلبي و سكن ، بمن دخل قلبي كنسيم الصباح ، وزع إزهاره في كل أرجاء قلبي . أي وصف و شكر يوصفك. حينما عرفتك ي محمد تذكرت المقولة الشهيرة ... " ليس عظيما إن تصنع ألف صديق في عام و لكن العظيم إن تصنع صديقا ﻷلف عام " و لكن لم أجد إلا هذا الكلام ... ســافرت بلدان وتعديت بلدان...ومروا على عيني نشامى كثيرين...على كثر ما شفت بالناس شجعان... ما شفت مثل الأخ: محمد هادي لــهلحين ... ي صديقي ؛ إن فجعت ذات ليله بخبر موتي ... فقل وردهه ستنبت في الجنان بدعوتي ... محمد أنت الأخ التي لم تنجبه أأمي .


 0  0  1542

جديد المقالات

أكثر

يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


لم يكن السقوط الاعلامي لقناة الجزيرة والدويلة القطرية المارقة واذنابها واتباعها واخونجيتها...


الشخص الحساس * * *ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

ثلاثين مليون نسمة....كلهم صغيرهم وكبيرهم ذكرهم وانثاهم... لسان حالهم كلنا سلمان...كلنا محمد......


هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

قد يكون الوصول للنجاح شيء سهل ،لكن الشيء الصعب هو الاستمرار على ذاك النجاح ، وهذا ما فعله أبناء...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:25 صباحاً السبت 9 ربيع الأول 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها