• ×
بالأمس ننتخب واليوم ننتخي .. بقلم / أ. جابر محمد الأسلمي الارجنتين تتأهل ..وميسي يسحر العالم من جديد. اليوم الوطني87 كن صابرا درة الأوطان أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018..
أحمد القريعي

ترمي بشرر

أحمد القريعي

 1  0  1193
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في زمنٍ أصبحت فيه الذمم بالحزم والكرامة اقترنت بالجبانة والهيبة والرفاهة والسلطة بلبس العباءة
" ترمي بشرر"
متوقد يلفح من يسعى لإخماده وتختال ضاحكةً لمن يزيدها توهجاً
" ترمي بشرر "
كالقصر لمن أقتص جناحه بالحيلة والمكر ممن توحش بمظهر الدين بإطالة اللحى ليطحن كالرحى تحت مسمى قذر يكنى بـ ( مسئول )
ترمي بشرر
كالقصر كأنها جمالة صفر على قوم اتخذوا الجماعة منهج وتشريع وبهم جهل فضيع , فيهم الحقوق تضيع ويصبح العالم رضيع ويصبح القول الحسن لديهم وضيع .
ترمي بشرر
لأصحاب السعادة وطيب الوسادة وطالبي الزيادة كما هي العادة .
وفي النهاية والختام يا سادة يا كرام كُسرت الأقلام وانتهى الكلام ولم يبقى لنا سوى التمتع بطيب الأحلام .



بواسطة : أحمد القريعي
 1  0  1193
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-24-1434 02:34 مساءً باشة شامي :
    مقال رائع يستحق الإشادة ما شاء الله تبارك لك مني كل الإحترام والتقدير بداية موفقة في هذه الصحيفة النشيطة

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:56 صباحًا الأحد 1 مارس 1439.