• ×
الخميس 9 رمضان 1439 | اليوم

أنقذونا -للكاتب رياض المشايخ



 1  0  1123
رياض المشايخ

وقفت بصمت الخجول وهول المصيبة في قلبي يجول وعقلي ياقومي أصابه الجنون ، أين نعيش وهل نستحق أن نعيش وكيف يطيب لنا المعيش ، ومستشفياتنا يملؤها فساد مسؤول يمسك سماعة الهاتف وبصوت الواثق المخادع سيدي كل الأمور على مايرام المستشفى يقدم خدماته على الشكل المطلوب لا تخاف صحتهم تشغلنا وهذا يا سيدي عملنا تحياتي سيدي المسؤول ، أي كذب نسمع وأي فساد نشاهد ، نحن ابناء محافظة محايل عسير وما جاورها نصرخ بصوت الأليم ذلك المريض الذي يعاني من شح خدماتٍ هي حق له وليست إمتنان أو تسول ياصاحب القرار ، كل من تجول في أقسام المستشفى يجد العجب العجاب ، مشاهد غريبه مخيفه مراجعين يحملهم الصبر أمام غرف الأطباء ينتظرون والطبيب في الخارج والعذر معروف لا يستحق التكرار ، نظافة معدومة تكييف منتهي الصلاحية وكأننا نحن من يسدد تلك الشركة المحترمة أخطاء طبية يسوقها الإهمال وبالأخص في قسم الولادة إهمال مشهود ذكره تكرر على السنة المجتمع ، هروب مباشر من المستشفى وقصد المستشفيات المجاورة من خاصة وعامه أليس هذا يجلب ورائه مئات الأسئلة التي جوابها المكرر هذه إشاعة وهذه قدراتنا ، لم اكتب هذه الكلمات إلا لأمانة حملت بعنقي مِمَّن شاهد الفساد بعينه ويؤمن بوجوده ، يا سيدي المسؤل هل صارت منتزهات محايل أهم من مستشفياته هل أصبح ملزم علينا الخوف وصرف الأموال في مستشفيات خاصه هروب من فاجعة يسوقها الإهمال نحن في أمر مهول أصابنا والله الذهول كيف لنا أن نصمت على هدر صحتنا والسبب فساد دفين ، كونوا معنا إهتمو بنا أين أحساسكم بمعاناة الغير أين تفهمكم لجملة كلكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته ، كلنا يعرف ويفهم بل والله أننا نفخر وأنا أولكم بهذه الدولة العظيمة وقيادتها الحكيمة التي صرفة ميزانية أربع دول لوزارة واحدة ، اسمها وزارة الصحة التي نراها عاجزه عن إصلاح مستشفياتها ، أنقذونا من هلع أصابنا وخوف يعترينا إننا نريد أن نكمل حلة محايل البهية بجمال صحتنا يا أحبه .


 1  0  1123

جديد المقالات

أكثر

في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


قبل أن أبدأ في كتابة مقالي هذا أريد أن أخبركم بكلمات تجعلونها نصب أعينكم وتحتفظون بها في كل وقت...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:34 مساءً الخميس 9 رمضان 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها