• ×
أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018.. لولا المعلم ما قرأت كتاباً تأثير الإعلام على المجتمع .. بقلم / أ صالحة السريحي الساعة الثالثة وخمسون دقيقه وداعًا أيها الشهم النبيل جهود الدولة لأمن الحجيج ـ للكاتبة / صالحة السريحي
عامر هلالي

أطلق سجناء صدرك!!

عامر هلالي

 0  0  1466
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لو خلا السجن من المساجين لأصبح السجان حرا ، قال لي أحدهم أريد أن أذهب إلى مجلس أو اجتماع أو احتفال أو مناسبة ما ولكن فلان يوجد هناك فلا استطيع الذهاب ، لا لأنه ممنوع من المجيء هناك ولكن لديه سجناء في صدره حكم عليهم بالسجن وهو السجان ونسي أن السجان كالمسجون . ألا ترى أنك مقيد وحكمت على نفسك بنفسك ، ألا ترى أنه آن الآوان لإطلاق هؤلاء السجناء والعيش بسلام والمحافظة على مساحات قلبك بيضاء نقيه . ألا تعلم أن الحياة جميلة بقلوب واسعة متسامحة لا تكره أحدا مهما فعل فالحقد والضغينة واضمار الشرور والخبث ليس إلا من صفات الشياطين لا البشر . عندما تطلق هؤلاء السجناء سترتاح وسيكون صدرك خاليا من الهموم والأحزان والوساوس ، البعض يحكم على شعبا كاملا بالسجن في صدره فيكره شخصا لأنه من دولة أو قبيلة معينة ، أطلقهم يا صديقي فلست بأنقى من رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما قال "انطلقوا فأنتم الطلقاء " وأيضا لنا في هذه الآية عبرة قال تعالى " ربنا لا تجعل في قلوبنا غلا للذين أمنوا " . أغلق أبواب الحقد وأشرع أبواب التسامح فارحم الصغير والكبير ، وأزرع البياض بين حناياك ، وتخلص من السواد في داخلك . ازرع في صدرك حديقة جميلة ، نظف أرض قلبك من الأشجار الضارة الشائكة من الحقد والضغينة والحسد والبغضاء وازرعه بأزهار الحب والرحمة والإيمان والسلام



بواسطة : عامر هلالي
 0  0  1466
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:59 مساءً الخميس 1 يناير 1439.