• ×
السبت 8 ذو القعدة 1439 | اليوم
الكاتب / ريان علي

معالي الإبتسامة



أنت في داخلك .. تخيَل معي وجها مبتسما , ماذا تشعر ؟ الآن تخيل وجه عبوسا ماذا تشعر ؟
ما أجمل الشعور الأول وكم هو مؤلم الخيال الثاني , أخي , لم تحرمنا الوجه الأول وترينا ضده ؟ وتجعلنا نكفهر عندما نراك
ولأننا بشر جٌبِلنا على الحياة الإجتماعية , ومد العون للكل واحتواء الآخرين وإسعادهم , أدنٌ إلي فإليك كلامي
أتعلم , أن جميع اسحار العالم بجبروتها وجيوشها من العالم الآخر , هي لا شي أمام سحر الإبتسامة
و أشد عجبا أن تعلم ان جميع اسحار العالم معقدة ومحرمة ما عدى سحر الإبتسامة فهو حلال وأبسطها !
أخي .. كم هو مؤلم أن ينقلب الحرم الجامعي إلي حرم عاطفي وبارد المشاعر ! لم تكن القوة يوما بالوجه المقطب الحاجبين
ولا المكشرة أنيابها الخافية بريقها , ولنا في رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم خير دليل , لأعظم قائد وأطهر قلب وأسعدهم محيا
هات يدك , ولنبدأ بالود والإخاء , سواء أكنتَ عميدا او رئيسا او دكتورا أو طالبا , فالكل بحاجة للآخر , ليس بمعاملات الورق
وإنما بمعاملات القلوب .

 0  0  1260

جديد الأخبار

شهد مهرجان أبها للتسوق بالأمس تناثر زخات المطر التي تحمل معها الأمل والسعادة والمرح وتبهج النفوس وتحقق الطمأنينة والصفاء ، لترتسم تعابيرها المختلفة..

جديد المقالات

أكثر

،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:33 مساءً السبت 8 ذو القعدة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها