• ×
الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440 | اليوم
ناصر أبو علامة

اختباآت الحقيقة وراء الأقلام المثقلة بـ " بالمجاملات " للكاتب - ناصر ابو علامة

لا أبالغ إذا قلت أن "المجاملة " طغت على بعض كتاب المقالات،فتجد القلم يرتجف بين أصابعه وهو يحرر مسودة مقاله فتختفي الكلمات فجأة خشية متاريس المواجهة مع الحقيقة ،بعد أن جازف بما اؤتمن عليه من أمانة الكلمة وأغتيال شرف نزاهة القلم ،فأمتهن التودد وتلفيق العثرات لمحاباة البعض من الجهات الخدمية وظل يعلب اﻷخبار والكلمات لايهتم بأي شيء سوى منافعة الخاصة، يتبجح أمام الناس بأنه لايخشى في قول الحق لوم لائم،فأن تعارضت الكتابة مع مصالحة وعلاقاته لدى أي جهة تقوم على خدمة المواطن تجده يتنازل عن المبدأ ويبيع " شرف المهنة" في مزاد " التقرب للمسؤول " وينقلب مده جزرا من أجل منفعة أومصلحة مادية أوخشية عقاب مباغت من رؤوساء العمل .
وأسوق لكم أنموذجا عن أولئك الذين نسمع على ألسنتهم الكثير من صنوف اﻷقاويل لأنفسهم عن الوقوف في وجه كل سلبية لكن سرعان ما أصطدمت ب "المجاملة " فقد تلاقيت مع احد ابطال مسلسل ( المجاملة ) من محرري الصحف بعد أن جمعتنا مناسبة احتفالية رسمية تكريمية فسألته عن إمكانية ممارسة الكتابة عن بعض سلبيات الجهة التي ينتمي اليها والتي يتذمر من تقديم خدماتها الكثير من المواطنين دون تلميع وزخرفة في القول ووضع الورود بين كل حرف وحرف، فتنهد تنهدات مؤلمة ثم جاء الجواب بسرعة بعد أن التفت عن اليمين والشمال بشكل سريع فقال : " هب أني فعلت، فمن يحميني من سطوة المدير ؟!". ويقول احد الكتَّاب : نعمد الى اﻹختفاء - احيانا- عند التعليقات على اﻷخبار الصحفية أو المقالات من وراء معرفات وهمية في إذلال لشخصيتنا الثقافية فنجرح الكلمة الصادقة الشفافة وننهزم عند قول "الحقيقة " دون أي مبرر سوى ممارسة " المجاملة " . وآخر يقول : " وضعت "الحقيقة " على حبل المشنقة حتى لاتفتك بماتبقى لي من أصدقاء المصالح في زمن ( المجاملات ) ".
فأستمعوا الى بعض قول اهل العلم عن اللذين لاتجف أقلامهم من حبر ( المجاملة ) والذين ملأت مقالاتهم الصحف وفقدت كلماتهم الصورة الجميلة وتخلخلت منابرهم الثقافية التنويرية فيقول أحدهم : " المجاملة على حساب الحق تهدم المستقبل ،وتمنع من التصحيح،وتقود إلى تكرار اﻷخطاء " .
لذلك نحتاج الى كتاب لاتنحني أقلامهم أمام "المجاملات " ينطلقون من الأسس اﻹيمانية واﻷخلاقية المهنية يقدرون عمق الصلة بينهم وبين القراء .
ناصر أبوعلامة










 4  0  2266

جديد المقالات

أكثر

يعتبر التعليم من اهم الوظائف المشاركة في خلق مستقبل افضل .وغالبا مايعد تعليم الاطفال اولوية كبرى...


يقال أن أفلاطون أسس مدرسته الفلسفية في مكان يدعى " أكاديميا " ، حيث تعود تسمية...


لم يكن السقوط الاعلامي لقناة الجزيرة والدويلة القطرية المارقة واذنابها واتباعها واخونجيتها...


الشخص الحساس * * *ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

ثلاثين مليون نسمة....كلهم صغيرهم وكبيرهم ذكرهم وانثاهم... لسان حالهم كلنا سلمان...كلنا محمد......


هل كٌتب على بطولة النخبة الرياضية أن تكون على إسمها تجمع نخبة من النجوم والفرق الكبيرة التي لها...

جابر محمد الأسلمي

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:20 مساءً الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها