• ×
بالأمس ننتخب واليوم ننتخي .. بقلم / أ. جابر محمد الأسلمي الارجنتين تتأهل ..وميسي يسحر العالم من جديد. اليوم الوطني87 كن صابرا درة الأوطان أهداف التشكيك في المعلم...! للكاتب د. حمزة ال فتحي التفاؤل والحماس للكاتب إبراهيم الهلالي نجاح الحج......ورسالة السلام .. بقلم أ / إبراهيم زاهر آل علوان فخور بوطني ولي العهد يزف الأخضر إلى روسيا 2018..
جابر محمد الأسلمي

هل صيدلياتنا تفي باحتياجاتنا ؟ - بقلم جابر محمد الأسلمي

جابر محمد الأسلمي

 1  0  1113
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ان من بديهيات إنشاء أي مؤسسة تعليمية كانت او صحية او خدمية او تجارية حكومية او اهلية ان يكون لها هدف أساسي من اجلها وجدت . فالمؤسسات التعليمية هدفها نشر التعليم بين المواطنين والمؤسسة الصحية هدفها علاج المرضى ومكافحة الأمراض والمؤسسة التجارية الغدائية مثلاً هدفها تقديم المواد الغدائية للمواطن .....وهلم جر .
لكن عزيزي القارئ ترى ما هو الهدف الأساسي الذي أنشئت من اجله صيدليات مركز بحر ابو سكينة ؟ لا شك ان الهدف العام لكل الصيدليات في العالم هو تقديم العلاج وخاصة الأدوية الضرورية والتي لا يكاد يخلوا منها أي بيت مثل الادوية التي تسكن الألم وأدوية خافضة الحرارة وعلاج السكري والضغط والتي اصبحت المراكز الصحية في العادة لا تقدمها بل تحيلك الى الصيدلية لتشتريها . لكن من المؤسف والمشاهد ان بعض صيدلياتنا تحولت الى محلات تجارية لبيع الكريمات والمراهم وبعضاً من علاجات التخسيس وأنواع شتى من الشامبوهات والتي كان تكفيك زيارة لاحد محلات ( السوبر ماركت ) لتأخذ مما سبق كل ما تريد . فهل تخلت صيدلياتنا عن الهدف الذي من اجله وجدت ولأجلها يرتادها الناس ؟ ام انه ضعفت الرقابة عليها من قبل المسؤولين عنها ؟
يخبرني احد الأصدقاء انه اضطر الى ان يقطع مسافة 70 كيلو متر من اجل ان يشتري حليب لرضيعه الصغير والذي لم تكلف صيدلياتنا الموقرة ان توفره رغم انه من أهم الضروريات بل المستلزمات التي يحتاجها المواطن من هذه الصيدلية .!
أحبائي أصحاب الصيدليات لا نطلب منكم المستحيل نطلب منكم ان تحققوا الأهداف التي من اجلها اوجدتم هذه الصيدلية .

بقلم / جابر محمد الأسلمي .



 1  0  1113
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-14-1435 07:27 صباحًا Idrees@ :
    كلام سليم وفي الصميم .
    اتكلم عن نفسي فالديه طفله ﻻ يوجد الحليب الذي ترضعه في خميس البحر بل ان اضطر الى ان اذهب الى محايل او اوفر لي كميه .
    اذا كان انا لديه سيارة تمكني من الذهاب والعودة بمسافة 70 كيلو فغيري ربما يستأجر سيارة او يصرف لرضيعه اي حليب من السوبر ماركت .
    احتجت الى دواء فمريت صيدليه الوصفة الموقرة التي تخلووووووووو من اي دواء ضروري (اﻻسم اكبر من الموجود بالصيدلية )فلم اجد الدواء فذهبت الى الى صيدلية الشرى الموقرة كذلك فلم اجد الدواء تذكرة تلك الصيدليه الصغيرة في حجمها الكبيرة في توفير المطلوب فوجدت الدواء وهذا ليس مرة واحدة بل ﻻ تعد وﻻ تحصا .
    والكثير من اﻻوقات تجد صيدلية الشرى مقفله ثم تسال عن الدكتور اين هو فيرد عليك موظف اﻻستقبال بالمستوصف بانه ذهب إلى محايل .
    فحبذا لو وجد منافس لصيدليات خميس البحر لتوفر الدواء ﻻ لمستلزمات التجميل والشامبوهات

جديد المقالات

أكثر

عدستنا في المقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ nwafecom@nwafecom.net ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:28 صباحًا الأحد 1 مارس 1439.