• ×
السبت 8 ذو القعدة 1439 | اليوم
جابر محمد الأسلمي

هل صيدلياتنا تفي باحتياجاتنا ؟ - بقلم جابر محمد الأسلمي

ان من بديهيات إنشاء أي مؤسسة تعليمية كانت او صحية او خدمية او تجارية حكومية او اهلية ان يكون لها هدف أساسي من اجلها وجدت . فالمؤسسات التعليمية هدفها نشر التعليم بين المواطنين والمؤسسة الصحية هدفها علاج المرضى ومكافحة الأمراض والمؤسسة التجارية الغدائية مثلاً هدفها تقديم المواد الغدائية للمواطن .....وهلم جر .
لكن عزيزي القارئ ترى ما هو الهدف الأساسي الذي أنشئت من اجله صيدليات مركز بحر ابو سكينة ؟ لا شك ان الهدف العام لكل الصيدليات في العالم هو تقديم العلاج وخاصة الأدوية الضرورية والتي لا يكاد يخلوا منها أي بيت مثل الادوية التي تسكن الألم وأدوية خافضة الحرارة وعلاج السكري والضغط والتي اصبحت المراكز الصحية في العادة لا تقدمها بل تحيلك الى الصيدلية لتشتريها . لكن من المؤسف والمشاهد ان بعض صيدلياتنا تحولت الى محلات تجارية لبيع الكريمات والمراهم وبعضاً من علاجات التخسيس وأنواع شتى من الشامبوهات والتي كان تكفيك زيارة لاحد محلات ( السوبر ماركت ) لتأخذ مما سبق كل ما تريد . فهل تخلت صيدلياتنا عن الهدف الذي من اجله وجدت ولأجلها يرتادها الناس ؟ ام انه ضعفت الرقابة عليها من قبل المسؤولين عنها ؟
يخبرني احد الأصدقاء انه اضطر الى ان يقطع مسافة 70 كيلو متر من اجل ان يشتري حليب لرضيعه الصغير والذي لم تكلف صيدلياتنا الموقرة ان توفره رغم انه من أهم الضروريات بل المستلزمات التي يحتاجها المواطن من هذه الصيدلية .!
أحبائي أصحاب الصيدليات لا نطلب منكم المستحيل نطلب منكم ان تحققوا الأهداف التي من اجلها اوجدتم هذه الصيدلية .

بقلم / جابر محمد الأسلمي .

 1  0  1592

جديد الأخبار

شهد مهرجان أبها للتسوق بالأمس تناثر زخات المطر التي تحمل معها الأمل والسعادة والمرح وتبهج النفوس وتحقق الطمأنينة والصفاء ، لترتسم تعابيرها المختلفة..

جديد المقالات

أكثر

،، المملكة العربية السعودية ،، صفعة قوية في جبهة كل خائن وَعَبَد للمال ع حساب عروبته هذا الخائن...


في الوسط الثقافي وبين منتقد ومؤيد نعيش اليوم أزمة تحديد هوية وعي واتباع إلى درجة السقوط الفوضوي...


لطالما حدثْنا أنفسنا باهْتِبَال فرصة رمضان، ولكم مَنَّيْنَاها بصلاحها فيه، ولطالما عاهدنا أنفسنا...


حاولت أن أكتب شيء من حزني .. فطالما تمثلت الأحزان أمامي وكنت اكتبها بشيء من ترتيب الحروف ورشة...


الشخص الحساس ذلك القريب أو الزميل الذي تتعامل معه في حياتك اليومية، وقد انكمش على نفسه،...

د. عبدالله سافر الغامدي

قد يكون دوري البلوت والذي أنطلق مؤخرا ، منقذا لبعض الجماهير الرياضية ، والتي لم تستطع فرقها...


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:40 مساءً السبت 8 ذو القعدة 1439.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها